اذهب الى الأسفل
avatar
فريق العمل بجناب الهضب
مراقب عام
مراقب عام
عدد المساهمات : 71080

جيمس هيويت ، الرائد جيمس هيويت ،  Empty جيمس هيويت ، الرائد جيمس هيويت ،

في الأحد 29 نوفمبر 2015 - 22:05
جيمس هيويت ، الرائد جيمس هيويت ،
جيمس هيويت ارتكب الزنا مع ديانا أميرة ويلز زوجة الأمير تشارلز فيليب آرثر جورج  أمير ويلز وولي عهد المملكة المتحدة.بريطانيا أم لأميرين ويليام وهنري

كما ذكرت ديانا في مقابلة لها 1995 بانوراما أنها قد ارتكب الزنا مع هيويت. فوجه العسكري السابق أعلن أنه شخص غير مرغوب فيه في ثكناتهم.  
جيمس هيويت ، الرائد جيمس هيويت ،  Images?q=tbn:ANd9GcQrgdVYEoJS3XpJuoIaeqVjcSuJngxu1UkdqrQanyILqHXo94zv

جيمس هيويت ، الرائد جيمس هيويت ،  9k=

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة

صورة  الأمير ويليام جيمس هيويت ، الرائد جيمس هيويت ،  235px-Prince_William_Chatham_House_Prize_2014
جيمس هيويت ، الرائد جيمس هيويت ،  Z

صورة 
هنري تشارلز ألبرت ديفيد

الأشخاص آخرين يدعى جيمس هيويت، انظر جيمس هيويت
جيمس هيويت
ولد جيمس هيويت في
30 أبريل 1958  
ديري، أيرلندا الشمالية
مهنة عسكرية
الولاء المملكة المتحدة
الخدمة / فرع العلم من Army.svg الجيش البريطاني البريطانية
سنوات من الخدمة 1978-1994
رتبة ميجور
وحدة المفوضية العليا للاجئين
جيمس Lifford هيويت (من مواليد 30 أبريل 1958) هو ضابط سلاح الفرسان السابقين اللغة الإنجليزية في الجيش البريطاني. وقال انه على علاقة غرامية مع ديانا، أميرة ويلز لمدة خمس سنوات،   تلقي تغطية إعلامية واسعة بعد الكشف عن تفاصيل القضية.

 
ولد هويت في ديري، ايرلندا الشمالية،   ونشأ في كينت  وديفون. تلقى تعليمه في MILLFIELD، والمدارس العامة، في شارع، سومرست.  

وقد حضر أكاديمية ساندهيرست العسكرية الملكية، كلف هيويت في الحرس الحياة، الجيش البريطاني، في 8 أبريل 1978 كملازم ثان.   تمت ترقيته إلى ملازم أول في 8 نيسان 1980.   نقله من خدمة قصيرة لجنة لجنة العادية الخاصة في 1 تشرين الأول 1981. تمت ترقيته إلى رتبة نقيب في 8 تشرين الأول 1984. [8] وفي 21 أكتوبر 1985، وقال انه نقل من لجنة العادية الخاصة إلى لجنة العادية. [9] وفي عام 1991، شغل منصب قائد دبابة تشالنجر في حرب الخليج.   وذكر أنه في الإرساليات 'تقديرا لخدمة خلال عملية في الخليج "في يونيو 1991.   وقال إنه فشل في الامتحان للترقية إلى كبرى ثلاث مرات.   ومنحت رتبة رائد على هيويت بعد أن كان قد تقاعد.

في 1 مارس 1994، وتقاعد انه من الجيش البريطاني بعد الخدمة العسكرية 17 عاما. [12]

مهنة متأخرة
افتتح هيويت ملعب جولف في عام 1994.   ستة أشهر بعد تقاعده، الأميرة آنا باسترناك في الحب، وهو كتاب الذي كان هيويت مصدرا رئيسيا، وقد نشرت. وكانت الأميرة في الحب من جانب ديفيد غرين فيلم صدر في عام 1996 التي تقوم على هذا المنشور. كانت جولي كوكس وكريستوفر فيلير الممثلة والممثل الذي لعب دور ديانا، أميرة ويلز وهيويت على التوالي.   وافتتح بولو البيت وبار في المألوف جولدن مايل ماربيا، إسبانيا، في عام 2009. [10] و أغلقت في عام 2013 لكنه بقي هيويت في إسبانيا لتحقيق مصالح أخرى.  

في عام 2006، بدا هيويت باعتباره المتسابق في العاشر عامل: معركة النجوم، ونسخة المشاهير من ذا إكس فاكتور، في الثنائي مع ريبيكا لوس  

الحياة الشخصية
وذكرت ديانا في مقابلة لها 1995 بانوراما أنها قد ارتكب الزنا مع هيويت. فوجه العسكري السابق أعلن أنه شخص غير مرغوب فيه في ثكناتهم.  

وكان هيويت يعتبر الانتحار بعد علاقته مع ديانا انتهت. وكان يستعد للقيام برحلة إلى فرنسا، وأراد أن يطلق النار على نفسه. وقال: "حصلت في سيارتي وتحميل عدد قليل من الأشياء حتى الحصول على متن العبارة للذهاب الى فرنسا - لاطلاق النار نفسي .... وبعد ذلك أصرت والدتي على الخروج معي وإذا كان لديها لا، كنت قد ربما قتل نفسي. لذلك أنا مدين لها حياتي حقا ". [16]

وقد قدمت اقتراحات المستمرة في وسائل الإعلام أن هيويت، وليس تشارلز، هو الأب البيولوجي للأمير هاري. وقال هيويت للصحافة في عام 2002 أن هاري كان بالفعل قد ولدت في الوقت الذي بدأ هيويت وديانا العلاقة بينهما، وهو البيان الذي أدلى أيضا حارس الشرطة ديانا. [17]

وفي عام 2003، حاول هيويت لبيع ما لديه 64 رسائل شخصية من ديانا لمدة 10 £ مليون. [1] [18] واعتبرت عملا بيع الحروف لتكون خيانة الثقة، وسارة، دوقة يورك، انتقد قراره بيع هذه الرسائل. وذكرت أنها قد قال، "خيانة، وأعتقد هو أفظع، فظيع، الشيء خائن يمكنك القيام به لأحد". [19]

في يوليو 2004، ألقي القبض على هيويت خارج مطعم في فولهام مع أليسون بيل، وهو صحفي CNN، لحيازة الكوكايين، وكان [20] A مخمور هيويت 0.36 غرام (0.013 أونصة) من الكوكايين في جيبه. وقال انه نظرا تحذيرا، وأفرج عنه بيل من دون تهمة. ونتيجة لذلك، كان رفض إعادته له الأسلحة النارية تراخيص بسبب "العادات متطرفة" بعد أن عثرت الشرطة على تفكيكها بندقية 16 الجوف على موقعه أرضية غرفة المعيشة
انتهى
------------------------------------
من جهة اخرى
ذكر في لندن أن العائلة الملكية البريطانية أرغمت الأميرة ديانا على إخضاع نجلها الأصغر هاري لفحص وراثي، لإثبات أنه ليس نجل الرائد جيمس هيويت الذي أقامت علاقة معه.

ونسبت صحيفة «صن» أمس إلى كتاب نشرته سيمون سايمونز الصديقة السابقة لديانا، التي قضت في حادث سيارة في باريس سنة 1997، ان الأميرة الراحلة لم تبرر لابنها سبب إخضاعه لفحص الدم. وكان أفراد من العائلة المالكة خصوصاً الأمير فيليب زوج الملكة اليزابيث، يخشون ألا يكون الأمير تشارلز هو والد هاري المولود في سبتمبر 1984.

وفي كتابها (ديانا الكلمة الأخيرة) تؤكد سايمونز أنها اعتبرت أنه من واجبها إبلاغ الأميرة الراحلة بما كان يقال بشأن أبوة الأمير تشارلز. وكانت ديانا قد أقرت علناً أنها أقامت علاقة مع هيويت سنة 1995 في مقابلة تلفزيونية، مشيرة إلى أنه بحسب التواريخ لم يكن من الممكن أن يكون الرائد هيويت والد هاري.

وأكدت الصحيفة أن ديانا أخضعت لضغوط كبيرة، لإخضاع هاري وشقيقه الأكبر وليام لفحص وراثي، لإثبات أبوة الأمير تشارلز لهما.وكشفت الفحوصات أن ولي العهد البريطاني الأمير تشارلز هو فعلاً والد هاري ووليام الذي طلق من الأميرة ديانا سنة 1996 قبل سنة على وفاتها.

وتقول المؤلفة نفسها إن ديانا أقامت علاقة أيضاً مع جون كينيدي الابن نجل الرئيس الأميركي الأسبق جون كينيدي والذي قتل بدوره في حادث تحطم طائرته سنة 1999. وسخرت صحف بريطانية عدة من المعلومات التي نشرتها سايمونز في كتابها مشيرة إلى أن الأخيرة لم تكن قريبة من ديانا، وانها تلفق هذه الأخبار سعياً إلى كسب المال. (أ. ف. ب)



عدل سابقا من قبل فريق العمل بجناب الهضب في الأحد 29 نوفمبر 2015 - 22:12 عدل 2 مرات
avatar
فريق العمل بجناب الهضب
مراقب عام
مراقب عام
عدد المساهمات : 71080

جيمس هيويت ، الرائد جيمس هيويت ،  Empty رد: جيمس هيويت ، الرائد جيمس هيويت ،

في الأحد 29 نوفمبر 2015 - 22:05
James Hewitt
From Wikipedia, the free encyclopedia
For other people named James Hewitt, see James Hewitt (disambiguation).
James Hewitt
Born James Lifford Hewitt
30 April 1958 (age 57)
Derry, Northern Ireland
Military career
Allegiance United Kingdom
Service/branch Flag of the British Army.svg British Army
Years of service 1978–1994
Rank Major
Unit HCR
James Lifford Hewitt (born 30 April 1958) is an English former household cavalry officer in the British Army. He had an affair with Diana, Princess of Wales for five years,[1][2] receiving extensive media coverage after revealing details of the affair.

Contents [hide]
1 Early life
2 Career
2.1 Military career
2.2 Later career
3 Personal life
4 References
Early life[edit]
Hewitt was born in Derry, Northern Ireland,[3] and grew up in Kent[1] and Devon. He was educated at Millfield, a public school, in Street, Somerset.[4]

Career[edit]
Military career[edit]
Having attended the Royal Military Academy Sandhurst, Hewitt was commissioned into the Life Guards, British Army, on 8 April 1978 as a second lieutenant.[5] He was promoted to lieutenant on 8 April 1980.[6] He transferred from a short service commission to a special regular commission on 1 October 1981.[7] He was promoted to captain on 8 October 1984.[8] On 21 October 1985, he transferred from a special regular commission to a regular commission.[9] In 1991, he served as a Challenger tank commander in the Gulf War.[10] He was mentioned in despatches 'in recognition of service during the operation in the Gulf' in June 1991.[11] He failed the exam for promotion to major three times.[10] The rank of Major was conferred on Hewitt after he had retired.

On 1 March 1994, he was retired from the British Army after 17 years' military service.[12]

Later career[edit]
Hewitt opened a golf driving range in 1994.[1] Six months after his retirement, Anna Pasternak's Princess in Love, a book for which Hewitt was a major source, was published. Princess in Love by David Greene was a film released in 1996 that is based on this publication. Julie Cox and Christopher Villiers were the actress and the actor who played Diana, Princess of Wales and Hewitt respectively.[13] He opened The Polo House, a bar in the fashionable Golden Mile of Marbella, Spain, in 2009.[10] It closed in 2013 but Hewitt remained in Spain to pursue other interests.[14]

In 2006, Hewitt appeared as a contestant in The X Factor: Battle of the Stars, the celebrity version of The X Factor, in a duo with Rebecca Loos.[15]

Personal life[edit]
Diana stated in her 1995 Panorama interview that she had committed adultery with Hewitt. His former military regiment declared him persona non grata at their barracks.[10]

Hewitt had considered committing suicide after his affair with Diana ended. He was preparing for a trip to France, and he wanted to shoot himself. He said, "I got in my car and loaded a few things up to get on the ferry to go to France – to shoot myself .... And then my mother insisted on coming with me. And, if she hadn't, I would have probably shot myself. So I owe her my life really".[16]

Persistent suggestions have been made in the media that Hewitt, and not Charles, is the biological father of Prince Harry. Hewitt stated to the press in 2002 that Harry had already been born by the time Hewitt and Diana began their affair, a statement also made by Diana's police bodyguard.[17]

In 2003, Hewitt tried to sell his 64 personal letters from Diana for £10 million.[1][18] The act of selling the letters was considered to be a betrayal of trust, and Sarah, Duchess of York, criticised his decision to sell these letters. She was reported to have said, "Betrayal, I think is the most horrible, horrible, disloyal thing you can do to anyone".[19]

In July 2004, Hewitt was arrested outside a restaurant in Fulham with Alison Bell, a CNN journalist, for the possession of cocaine.[20] A drunken Hewitt had 0.36 grams (0.013 oz) of cocaine in his pocket. He was given a warning, and Bell was released without charge. As a result, he was refused reinstatement of his firearms licences because of his "intemperate habits" after police found a disassembled 16-bore shotgun on his living room floor
الرجوع الى أعلى الصفحة
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى